ملتقى الطلبة المبتعثين :: مكتمل: زواج «المسفار» - ملتقى الطلبة المبتعثين :: مكتمل

اذهب للمحتوى

  • (2 صفحات)
  • +
  • 1
  • 2
  • لا يمكنك بدء موضوع جديد
  • لا يمكنك الرد على هذا الموضوع

زواج «المسفار» تقييم الموضوع: -----

#1 غير متواجد   medo0o26 

  • عضو متميز
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 1213
  • التحق : 08-July 07
  • Gender:Male
  • بلد الدراسة:أمريكا
  • المدينة:south carolina/columbia
  • اسم الجامعة:----
  • الجنس:ذكر
  • التخصص:هندسة ميكانيكية
  • المرحلة العلمية:دبلوم

تم الارسال 28 August 2007 - 01:42 PM

تحذير شرعي ونفسي وتربوي موضة زواج «المسفار» تنتشر بين الشباب العرب خارج بلدانهم

--------------------------------------------------------------------------------
«زواج المسفار» أو الزواج بنية الطلاق، أو كما أطلق عليه البعض: «زواج المصلحة»، هو زواج خاص بالمبتعثين والمبتعثات للدراسة في الخارج، فالشاب الذي حصل على منحة دراسية للخارج، يبحث عن زوجة لترافقه فترة سفره، كي تهتم بشؤونه، وتحصنه من الوقوع في علاقات محرمة، أو الارتباط بزوجة غربية، بعيدة عن العادات والتقاليد الشرقية. وفي المقابل، فتاة تبحث عن زوج، لتتمكن من إتمام إجراءات البعثة الدراسية، التي تشترط وجود محرم يقوم بمرافقتها، وتحقق بذلك طموحها بإكمال دراستها.

تجارب مبتعثات للخارج
الطالبة سارة العواجي، اصطدمت بشرط وزارة التعليم، الذي يلزمها بوجود محرم يقوم بمرافقتها، لتتمكن من إكمال تعليمها في الخارج، وعن ذلك تقول:
لم يكن من المعقول أن يترك والدي عمله ومسؤولياته تجاه الأسرة ليرافقني في سفري، كما أن إخواني الذكور في أعمار صغيرة ولم يكن أمامي خيار سوى الخروج في بعثة على حساب والدي الخاص، وبالفعل سافرت إلى ولاية بنسلفينيا الأمريكية مع والدي، الذي قام بترتيب أوضاعي هناك وعاد إلى السعودية.
وتنصح سارة المبتعثات بقولها: أفضل وجود محارم معهن ليقدموا لهن الدعم والمساندة، فالغربة صعبة، والرحلة لا تخلو من المصاعب.
دلال عبد المجيد، من الطالبات المتميزات في المرحلة الجامعية، ومع ذلك لم يحالفها الحظ بالابتعاث الخارجي بسبب عائق المحرم وتقول:
بعد أن أنهيت المرحلة الجامعية، تقدم لي شاب يرغب في الزواج بي، ولكنني رفضت بسبب فارق العمر والثقافة بيننا، إذ كان يصغرني بأكثر من 10 سنوات، ولكن كي أتمكن من السفر للدراسة في الخارج، لم أجد طريقة لحل مشكلة المرافق سوى أن أعرض نفسي على ذلك الشاب، الذي سبق ورفضته، لأنني خشيت من ضياع الفرصة التي قد لا تتكرر مجدداً.
بينما ترى الدكتورة فاتن السيف، ومن واقع تجربتها في الابتعاث، أن تأقلم الفتاة مع الأوضاع الجديدة في الخارج يعتمد على شخصية الفتاة، ومدى اعتمادها على نفسها وقدرتها على تحمل المسؤولية، فهناك من الفتيات من لا يحسن التصرف، ويعتمدن على الغير في كل كبيرة وصغيرة، حتى هنا داخل مجتمعنا.
وتشير الدكتورة السيف إلى أنه بالإمكان التحايل على شرط المحرم، من خلال إحضار أحد محارم الفتاة المبتعثة، والذي يتولى التوقيع على الأوراق والمستندات المطلوبة، ثم يقوم بالسفر معها لفترة، ثم يمكنه بعد ذلك تركها بمفردها والعودة إلى الوطن.
أما سمية الجلالي، وهي خريجة سعودية، التحقت بجامعة تولوز بفرنسا، لدراسة إدارة الأعمال، وعن تجربتها تقول: من حسن حظي أن شقيقي كان يقيم في فرنسا، بسبب ارتباطه بعدة أعمال، وأثناء دراستي تزوجت وعدت إلى السعودية، وأكملت دراستي عن طريق الانتساب، فكنت أسافر مع زوجي إلى فرنسا فترة الامتحانات فقط، وكان من الطبيعي أن التقي بطالبات سعوديات غير متزوجات، يتلقين تعليمهن، ويمارسن حياتهن بشكل أكثر مرونة، بعيداً عن المسؤوليات التي تواجهها الطالبات المتزوجات.


سعوديات يبحثن عن عرسان لتحقيق حلم الابتعاث


هناك الكثير من الفتيات السعوديات اللاتي مازلن يحلمن بالسفر لإكمال تعليمهن، بعد أن وقف شرط المحرم من قبل الوزارة ومن قبل الأهل حائلاً دون ذلك.
تقول شيخة الدوسري: على الرغم من أنني كنت أقيم في أمريكا مع أسرتي، بسبب ابتعاث والدتي، التي كان يرافقها والدي، ومعرفتي بالبلد، إلا أن والدتي ترفض وبشكل قاطع سفري، إلا بعد ارتباطي بزوج، مع أنني أرى أن الزواج سيحملني الكثير من المسؤوليات، بالإضافة إلى مسؤولية الدراسة وإثبات الذات.
أما آلاء الخطيب، فقد أبدت استعدادها للزواج من أي عريس، لأنها وعلى حد قولها: مجبرة على التغاضي عن بعض شروطها عن فارس أحلامها، في سبيل السفر للخارج والحصول على مؤهل دراسي، لتأخذ دورها في المجتمع.
بينما أبدت ريم، رغبتها في الزواج من أي شاب مناسب، يقبل أن يتزوجها ويحقق حلمها بإكمال تعليمها، بعد أن حرمها معدلها في الثانوية العامة من الالتحاق بالجامعة، وبالتالي من الحصول على أي وظيفة مناسبة.




وزارة التعليم العالي



تشترط المحرم ولكن لم تشترط أن يكون زوجاً!
أوضح وكيل وزارة التعليم العالي، د. عبد الله المعجل، أن الوزارة تشترط المحرم لمرافقة المبتعثة، وليس ضرورياً أن يكون الزوج، بل يمكن أن يكون الابن أو الأب أو غيرهما من المحارم الشرعيين.
فيما أكد مصدر في الوزارة، أن السفارة الأمريكية في السعودية، من ضمن السفارات التي لا تعترف بوجود محرم مرافق، وتقوم بوضع الكثير من العراقيل في سبيل استصدار التأشيرات الخاصة بهم.
ومن الأمور الداعية للاستغراب، يشير المصدر، إلى أن البعض من المبتعثات لا يعلمن ما هو المحرم، ويتساءلن عما إذا كان بالإمكان اصطحاب الأم كمحرم لهن.




رأي الشرع


يرى عضو مجلس الشورى والمستشار في وزارة العدل، الشيخ عبد المحسن العبيكان، أن زواج «المسفار» يعد زواجاً بنية الطلاق، وهذا محرم ولا يجوز، ومن أفتى به قديماً لا يتفق مع العمل الحالي في هذا الزمن، لأنه أصبح معروفاً، فيكون هناك نوع من الاتفاق على أنه مؤقت، فكل من الطرفين يعرف ذلك، وهو لا يجوز ومحرم بالإجماع. وأضاف: أنه لم يستكمل شروط الزواج في الشريعة الإسلامية، والذي أفسدته نية الطلاق، لأن النكاح المقصود به الاستمرار.
أما عضو مجمع الفقه الإسلامي برابطة العالم الإسلامي، رئيس قسم الدراسات المدنية بكلية الملك فهد الأمنية، الدكتور محمد بن يحيى النجيمي، فيؤكد أنه لا يجوز للمرأة المسلمة بأي حال من الأحوال السفر للخارج، سواء أكان للدراسة أو العلاج أو غير ذلك، بدون محرم يقوم بمرافقتها، وذلك بإجماع العلماء في جميع المذاهب.
ويستثنى من ذلك المذهب الشافعي، الذي أباح للمرأة للسفر بدون محرم فقط في حالة أداء الحج، إذا كانت مع رفقة مأمونة من النساء. وقد يكون هناك بعض التساهل في سفر المرأة جواً لمسافات قصيرة بالطائرة داخل البلد.
ويضيف الشيخ النجيمي: أن ما يحصل في الوقت الحالي من البحث عن زواج مؤقت من قبل الطالبات المبتعثات، بهدف إكمال إجراءات السفر، أو لمرافقتها في مدة الابتعاث، التي قد تمتد إلى سنة أو سنتين، فهذا النوع من الزواج لا يعتبر حقيقياً، وغير جائز شرعاً وباتفاق جماعة المسلمين، لأن من أهداف الزواج ديمومته.



..والمبتعثون الذكور يبحثون عن زوجات


فيما تؤكد تغريد أن مشكلة العثور على شريك للسفر ليست مشكلة البنات، بل هي مشكلة يعاني منها الشباب أيضاً، فغالبية الأسر تشترط على الابن الزواج قبل سفره للبعثة، حماية له من أي انحراف أو فساد.
وفي هذا الصدد تقول منيرة حمد: بعد أن حصل ابني عبد الله على الثانوية العامة، التحق بالعمل لدى شركة أرامكو، وحسب طبيعة العمل ونظام الشركة، تم ابتعاثه للخارج لإكمال دراسته، وبقدر فرحتي ووالده بذلك، إلا أننا قلقنا عليه، حيث لم يتجاوز عمره 19 عاماً، والفتن والمغريات التي قد ينجرف خلفها في الغرب كثيرة، فقررنا أن نبحث له عن عروس لترافقه، وسرعان ما وجدناها، ليسافر الاثنان للخارج، وكانت فرصة لكل منهما في إكمال تعليمه.
وإذا كانت أم عبدالله قد وجدت العروس لابنها، إلا أن بدر لا يزال يبحث عن عروس لترافقه في سفره، على الرغم من عدم قناعته داخلياً بفكرة الزواج، وعن أسباب ذلك يقول: أهلي يريدون أن يزوجوني بامرأة لتقوم بخدمتي، وبمعنى آخر يريدون أن أصطحب معي زوجة لتقوم بدور الخادمة، وما أن تنتهي سنوات الدراسة حتى يمكنني الاستغناء عنها، وهو ما يحرمني من الفرحة كأي شاب مقبل على الزواج، بسبب الإحساس بتأنيب الضمير نحو هذه الزوجة.



رأي تربوي


ترى الدكتورة فادية صالح، عميدة كلية البنات بجامعة الأمير سلطان، أنه من حق المرأة السعودية أن تستغل فرص الابتعاث، وأن تتلقى تعليمها وتدريبها في الخارج، وأن تطور من نفسها، ولكن في حدود تعاليم الدين الإسلامي والعادات والتقاليد.
وتؤكد أن وزارة التعليم العالي لم تشترط وجود المحرم ليكون قيداً للفتاة، بقدر ما هو حماية للمرأة المسلمة، من أي خطر قد تتعرض له في الغربة.


بلغ إجمالي المبتعثين السعوديين ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي، نحو 18 ألف طالب وطالبة, كما أنهت وزارة التعليم العالي إجراءات قبول 281 طالباً وطالبة للابتعاث إلى ماليزيا، ضمن البرنامج ممن انطبقت عليهم شروط المفاضلة وفقاً للمعايير الأكاديمية.
وتستعد الوزارة لإنهاء سفر الطلاب المبتعثين إلى الصين والهند وعددهم 1000 طالب وطالبة، فيما بلغ مجموع المبتعثين لأمريكا أكثر من 2000 مبتعث، ويبلغ مجموع الطلاب المبتعثين إلى أستراليا نحو 1500 مبتعث ومبتعثة.



الرأي الاجتماعي:


تناشد الدكتورة سلوى الخطيب، الأستاذ بقسم الدراسات الاجتماعية جامعة الملك سعود، وزارة التعليم العالي بعدم اشتراط وجود محرم يقوم بمرافقة المبتعثة السعودية أثناء دراستها بالخارج، لأن ذلك يدفع الفتاة للتحايل على ذلك الشرط، والسعي للزواج فقط بهدف المصلحة، وهو ما يعرف الآن بزواج المسفار. وفي مثل هذا النوع من الزواج الكثير من التحايل، والكثير من الآثار الاجتماعية المترتبة عليه.
وترى الدكتورة سلوى: من حق الفتاة السعودية أن تتعلم مثلها مثل الرجل، وطالما أن هناك ثقة في الفتاة وفي تربيتها وأخلاقها، فليس هناك أي مبرر للخوف عليها. وإذا لم يكن لأولياء الأمور الثقة في بناتهم، فيمكنهم إلحاقهن بجامعات أهلية في السعودية.
وتضيف: أستطيع أن أؤكد للجميع، ومن خلال تواجدي في أمريكا لسنوات طويلة، أن الفتاة السعودية في الخارج هي مثال مشرف للتفوق الدراسي والالتزام الديني. وهي في ذلك تتفوق على الشاب السعودي، ولو تم عمل دراسات اجتماعية ميدانية لأظهرت نتائجها ما يقوم به الشباب من انحرافات أخلاقية وسلوكية، لذلك أرى أن لا يكون ابتعاث الطلبة بعد انتهائهم من الثانوية العامة مباشرة، لأنهم ليسوا على خبرة كافية بما قد يواجههم في الغربة من عادات وتقاليد مختلفة عما اعتادوا عليه.
----
المصدر: http://www.sayidaty.net/NewsList.asp...8211&MenuID=21


0

#2 غير متواجد   أمير الخفايا 

  • عضو مهم
  • مجموعة المبدعون
  • مشاركات 2539
  • التحق : 01-July 07
  • بلد الدراسة:استراليا
  • المدينة:Melbourne
  • اسم الجامعة:RMIT
  • الجنس:ذكر
  • التخصص:فلسفة الكيمياء
  • المرحلة العلمية:دكتوراه

تم الارسال 28 August 2007 - 01:56 PM

جزاك الله خير اخوي واعتقد المعنى مفهوم وواضح
يعطيك العافيه اخوي

لنرقى بمشاركاتنا ، وننأى أنفسنا عن إستخدام الكلمات الغير لائقه،
والتي لا تعكس إلا ثقافة كاتبها ، وتبرز شخصيته المختبئه خلف الشاشه،

فإذا كان لديك كلام خيٌر فأدلي بدلوك ، وأعلم أنك محاسب على كل كلمه تكتبها ، فلا نعم السوء على قوم بناءاً على ما أقترفه السفهاء منهم...
ولا ننسى الغيبة والبهتان وعاقبتهما في الدنيا والآخره ، و كل الناس عورات.

**قالوا:"إذا كان الكلام من فضه ، فالسكوت من ذهب"
0

#3 غير متواجد   medo0o26 

  • عضو متميز
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 1213
  • التحق : 08-July 07
  • Gender:Male
  • بلد الدراسة:أمريكا
  • المدينة:south carolina/columbia
  • اسم الجامعة:----
  • الجنس:ذكر
  • التخصص:هندسة ميكانيكية
  • المرحلة العلمية:دبلوم

تم الارسال 28 August 2007 - 03:09 PM

الله يعافيك حبيبي
0

#4 غير متواجد   Q007 

  • عضو جديد
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 53
  • التحق : 27-July 06
  • المدينة:ksa
  • اسم الجامعة:never
  • الجنس:ذكر

تم الارسال 28 August 2007 - 05:42 PM

ههههههههه في الصميم الله يعطيك العافية
0

#5 غير متواجد   AMANI 

  • عضو مهم جدا
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 10085
  • التحق : 12-March 07
  • Gender:Female
  • Location:بيتي
  • Interests:يوووووووووه كثير
  • بلد الدراسة:أمريكا
  • المدينة:Wyoming- Laramie
  • اسم الجامعة:University of Wyoming
  • الجنس:أنثى
  • التخصص:اختبارات ومقاييس - علم النفس
  • المرحلة العلمية:دكتوراه

تم الارسال 28 August 2007 - 05:48 PM

الله يستر كل يوم يطلعو لنا بزواج شكل الدنيا صارت سايبه
وبالفعل صار الدين قليل

مشكور اخوي على الطرح




حين يعم الصمت والهدوء..تستطيع ان تسمع صوتي وقتها
من اخر مواضيعي
تم الانتهاء من مهارات القراءه والان تم فتح باب الاسئلة قبل الدخول في الاختبار
اختبار التوفل .. ماهي مهاراته كيف تجتازه
0

#6 غير متواجد   medo0o26 

  • عضو متميز
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 1213
  • التحق : 08-July 07
  • Gender:Male
  • بلد الدراسة:أمريكا
  • المدينة:south carolina/columbia
  • اسم الجامعة:----
  • الجنس:ذكر
  • التخصص:هندسة ميكانيكية
  • المرحلة العلمية:دبلوم

تم الارسال 28 August 2007 - 05:56 PM

اشكر مروركم
0

#7 غير متواجد   اهلاوي يكوي 

  • عضو مهم
  • مجموعة المبدعون
  • مشاركات 3831
  • التحق : 05-July 07
  • Gender:Male
  • بلد الدراسة:ماليزيا
  • المدينة:كولالمبور
  • اسم الجامعة:,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
  • الجنس:ذكر
  • التخصص:............................
  • المرحلة العلمية:دبلوم

تم الارسال 31 August 2007 - 07:09 AM

من جد ========= خايف بكرة يطلعوا ========= انواع زواج حتى الشيطان ينفجع منها ============== والله قمة المسخرة =========



مشكور اخوي =====================
0

#8 غير متواجد   لولو كاتي 

  • عضو مهم
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 4037
  • التحق : 27-September 06
  • Gender:Female
  • Location:hOme
  • Interests:I have many hobbies like roll skate (^:*) diving in the sea<br />and writing poems<br /><br />I'm lucky girl (^!^)<br /><br />thanks my god
  • بلد الدراسة:أمريكا
  • المدينة:some where
  • اسم الجامعة:some university
  • الجنس:أنثى
  • التخصص: (*!^)
  • المرحلة العلمية:ماجستير

تم الارسال 31 August 2007 - 07:19 AM

وترى الدكتورة سلوى: من حق الفتاة السعودية أن تتعلم مثلها مثل الرجل، وطالما أن هناك ثقة في الفتاة وفي تربيتها وأخلاقها، فليس هناك أي مبرر للخوف عليها. وإذا لم يكن لأولياء الأمور الثقة في بناتهم، فيمكنهم إلحاقهن بجامعات أهلية في السعودية.
وتضيف: أستطيع أن أؤكد للجميع، ومن خلال تواجدي في أمريكا لسنوات طويلة، أن الفتاة السعودية في الخارج هي مثال مشرف للتفوق الدراسي والالتزام الديني. وهي في ذلك تتفوق على الشاب السعودي، ولو تم عمل دراسات اجتماعية ميدانية لأظهرت نتائجها ما يقوم به الشباب من انحرافات أخلاقية وسلوكية، لذلك أرى أن لا يكون ابتعاث الطلبة بعد انتهائهم من الثانوية العامة مباشرة، لأنهم ليسوا على خبرة كافية بما قد يواجههم في الغربة من عادات وتقاليد مختلفة عما اعتادوا عليه.



يسلمو وبنات كثير لحالهم بدون محرم وقد تكون افضل بكثير من الشباب في الجديه والاصرار على العلم وتحدي الاهداف


بيني وبينكم الغربه صعبه واصعبها ان البنت تكون لحالها والله شي مو سهل


بالتوفيق للجميع

ومرسي ياميدو على الموضوع

تحياتي

فكرت ..توقيعي هنآ .. وش يبي يكون

ضحكة قلم ؟ صورة ؟ آخليه فآضي

آلبيت ..عيآ لآيجي .. معي .. موزون

وآلصورة .. آكبر.. من آلجدآر .. آفترآضي

ضآيعه .. حآيره ..تآيه آو آكتبه مجنونه

توقيقي آصبح.. من تصميم..

وآلظآهر آني .. بتركهآ ..لجل آلعيون

ولجل آلصدآقه .. وآلزمن .. حلم فآضي
0

#9 غير متواجد   بنت النور 

  • عضوفعال
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 702
  • التحق : 07-July 07
  • Gender:Female
  • بلد الدراسة:استراليا
  • المدينة:نيوكاستل
  • اسم الجامعة:University of Newcastle
  • الجنس:أنثى
  • التخصص:Nutrition and Dietetics
  • المرحلة العلمية:دكتوراه

تم الارسال 31 August 2007 - 08:36 PM

جزاك الله خير .. والله معلومات مفيده وما قصرت ..


0

#10 غير متواجد   إحساس الحبر 

  • عضو متميز
  • مجموعة الاعضاء
  • مشاركات 1827
  • التحق : 25-February 07
  • Gender:Male
  • Location:جده
  • بلد الدراسة:استراليا
  • المدينة:الجولد كوست
  • اسم الجامعة:GRIFFITH UNIVERSITY
  • الجنس:ذكر
  • التخصص:ادارة موارد بشرية
  • المرحلة العلمية:ماجستير

تم الارسال 01 September 2007 - 08:40 AM

إقتباس
تناشد الدكتورة سلوى الخطيب، الأستاذ بقسم الدراسات الاجتماعية جامعة الملك سعود، وزارة التعليم العالي بعدم اشتراط وجود محرم يقوم بمرافقة المبتعثة السعودية أثناء دراستها بالخارج، لأن ذلك يدفع الفتاة للتحايل على ذلك الشرط، والسعي للزواج فقط بهدف المصلحة، وهو ما يعرف الآن بزواج المسفار. وفي مثل هذا النوع من الزواج الكثير من التحايل، والكثير من الآثار الاجتماعية المترتبة عليه.


لى عوده ضد وجهة نظر الكاتبه ....للاسف ارى اغلب التعليقات مويده لها .................



عموما لى عوده .........




تخيرت أبتعد والصمت والوحده عناويني

واذا ودكِ تزوريني تعالي بس في الآحلام

0

شارك هذا الموضوع


  • (2 صفحات)
  • +
  • 1
  • 2
  • لا يمكنك بدء موضوع جديد
  • لا يمكنك الرد على هذا الموضوع

1 عضو (أعضاء) يشاهدون هذا الموضوع
0 الأعضاء, 1 الزوار, 0 مجهولين